دمار في مدرسة إثر هجوم أرضي لم نتمكن من تحديد مصدره شرق محافظة حلب في 19-8-2022

تعرّضت مدينة الباب بريف محافظة حلب الشرقي في صباح 19-8-2022، لهجومٍ أرضي بقرابة ستة صواريخ لم نتمكن في الشبكة السورية لحقوق الإنسان من تحديد مصدرها حتى لحظة نشر الخبر، وتتراوح لدينا الشكوك بين قوات النظام السوري وقوات سوريا الديمقراطية على اعتبار أن القصف قادم من الجهة التي يسيطران عليها، ومازالت التحقيقات جارية لتحديد الجهة المسؤولة عن الهجوم.

سقط أحد الصواريخ على سور مدرسة وضاح* المعروفة بمدرسة أرض روم للتعليم الأساسي؛ ما تسبب بدمار جزئي في سور المدرسة وبناء تابع لها في ساحة المدرسة.


* بناءً على ما وردنا من ناشطين، فقد نشرنا في وقتٍ سابق أن المدرسة التي تعرضت لدمار نتيجة الهجوم على مدينة الباب تُسمى مدرسة قتيبة الباهلي المعروفة باسم مدرسة أرض روم، ولكن من خلال المتابعة والتحقيق، تبّين لنا أن المدرسة تُسمى مدرسة وضاح المعروفة باسم مدرسة أرض روم، وعليه تم تعديل الخبر في 18-9-2022.

دمار في مدرسة إثر هجوم أرضي لم نتمكن من تحديد مصدره على مدينة الباب بريف حلب في 19-8-2022