أضرار في قرابة 48 مخيم للنازحين غرب محافظة إدلب بعد عاصفة ثلجية ضربت المنطقة ليلة 26-1-2022

ضربت عاصفة ثلجية غرب محافظة إدلب ومخيمات النازحين الواقعة فيها في ليلة 26-1-2022، تسببت بأضرار في قرابة 48 مخيم للنازحين مُنتشرة في ريف محافظة إدلب الغربي، وقد تسبّب تراكم الثلوج بانقطاع الطرقات عن عدد من المخيمات في المنطقة، منها مخيمات منطقتَيْ الزوف وخربة الجوز القريبة من الحدود السورية – التركية.
تؤكد الشبكة السورية لحقوق الإنسان أن هذه الظروف الجوية تنعكس سلبياً على معيشة النازحين والمشردين قسرياً، وبشكل خاص سكان العشرات من المخيمات والخيام العشوائية في شمال غرب سوريا، وذلك في ظل افتقار الغالبية العظمى منهم لمساكن تُقاوم أثر العوامل الجوية.
تُناشد الشبكة السورية لحقوق الإنسان المنظمات الإغاثية الدولية بما فيها مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية بسرعة الاستجابة الطارئة للعواصف الثلجية والمطرية، وتأمين مساكن بديلة وأغطية ومواد تدفئة للمشردين، وفتح أقنية لتصريف مياه الأمطار كإجراء إسعافي لتصريفها من داخل المخيمات.

صورة خاصة بالشبكة السورية لحقوق الإنسان تُظهر تراكم الثلوج على خيام النازحين في أحد مخيمات منطقة الزوف غرب إدلب.

صورة خاصة بالشبكة السورية تُظهر تراكم الثلوج على خيام النازحين في أحد مخيمات غرب إدلب 26-1-2022

صورة خاصة بالشبكة السورية لحقوق الإنسان تُظهر انهياء إحدى خيام النازحين في أحد مخيمات منطقة الزوف غرب إدلب إثر العاصفة الثلجية على المنطقة.

صورة خاصة بالشبكة السورية تظهر انهيار إحدى خيام النازحين في أحد مخيمات غرب إدلب إثر عاصفة ثلجية 26-1-2022